الاتصال وأنواع الجماهير في الخدمة الاجتماعية

Jetzt loslegen. Gratis!
oder registrieren mit Ihrer E-Mail-Adresse
الاتصال وأنواع الجماهير في الخدمة الاجتماعية von Mind Map: الاتصال وأنواع الجماهير في الخدمة الاجتماعية

1. خصائص الاتصال:

1.1. الاتصال عملية مستمرة

1.2. الاتصال يشكل نظاماً متكاملا

1.3. الاتصال تفاعلي وأني ومتغير

1.4. الاتصال غير قابل للتراجع غالبا

2. دوافع الاتصال في الممارسة المهنية للخدمة الاجتماعية :

2.1. الإتصال من اجل الإعلام: يتمثل دافع الإنسان لاستخدام الإعلام بصفة عامة في الحصول على المعلومات والبيانات أو إعطاء معلومات

2.2. الإتصال من اجل التعليم : هي تلك الأهداف التي توجة لتغيير المواطنين أنفسهم وإكسابهم الخبرات التعليمية والمهارات والعادات السلوكية والإيجابية

2.3. الإتصال من اجل التوجيه : يقصد بالتوجيه احداث تغيير في الاتجاهات الفكرية وذلك بنقل اتجاهات فكرية مرغوبة وتعديل اتجاهات قديمة غير مرغوبة

2.4. الإتصال من اجل المعرفة : حيث تعتبر عملية الاتصال من العمليات الهامة التي يقوم بها الأخصائي الاجتماعي في مواقف التدخل المهني المختلفة لتعريف المواطنين بمسئولياتهم وكذلك حدودها

2.5. الإتصال من اجل الإقناع حيث يمارس مهارة الإقناع لاختبار الأسلوب الذي من خلاله يتوصل الناس إلى قرارات جماعية ويتخذون الإجراءات العملية لرفع مستوى الرفاهية الاجتماعية والاقتصادية في المجتمع المحلي

3. عناصر الاتصال:

3.1. المرسل أو القائم بالاتصال: هو منشئ الرسالة، قد يكون شخصا واحدة أو أكثر ممن يقوم بهذا الأمر الوقت نفسه، كما أن المرسل قد يتحول إلى مستقبل والعكس

3.2. الرسالة او الهدف : هي الموضوع القضية كذلك لب الحديث الذي يراد ايصاله للطرف الاخر وهي مجموع الكلمات والقواعد اللغوية والأفكار والشكل الظاهر للمرسل

3.3. التشويش على الرسالة : كل ما يغير المعنى المراد من أي رسالة يسمى تشويشا عليها وقد يكون مصدر التشويش

3.4. الوسيلة او القناة الحاملة للرسالة: الوسيلة هي الطريقة الذي تمر من خلاله الرسالة بين المرسل والمستقبل والقنوات الطبيعية لنقل الرسائل هي موجات الضوء والصوت التي تمكننا من رؤية الاخرين وسماعهم

3.5. المستقبل: وهو الطرف الاخر والمتلقي للرسالة والمأثر بعمليات الاتصال والمستقبل قد يكون فرد او جماعة او جمهور

3.6. رجع الصدى او التغذية الراجعة ؛ عنصر مهم من عناصر الاتصال ويتمثل في الاستجابة التي يرسلها المستقبل الى المرسل وتتأكد أهمية رجع الصدى في افادة المرسل عما اذا كانت الرسالة قد وصلت وفهمت كما أرادها هو

3.7. بيئة الاتصال والسياق الذي يتم فيه: يعني هذا الجو العام المتمثل في المحيط النفسي والمادي الذي يحدث فيه الاتصال وتشمل البيئة والمواقف والمشاعر والعلاقات بين المتصلين وكذلك خصائص المكان مثل سعته والوانه وترتيبه ودرجة الحرارة فيه

4. انواع الاتصال:

4.1. الاتصال الذاتي: ‏هذا النوع من الاتصال يحدث لكل منا حينما نتحدث مع انفسنا ويتعلق هذا بالأفكار والمشاعر والمظهر العام.

4.2. الإتصال الجمعي: ‏في الإتصال الجمعي تنتقل الرسالة من شخص واحد (متحدث )إلى عدد من الأفراد يستمعون ‏وهذا ما نسميه بالمحاضرة او الحديث العام أول الخطبة

4.3. الاتصال الجماهيري: ‏يحدث الاتصال الجماهيري من خلال الوسائل الإلكترونية كالإذاعة والتلفاز والأفلام وغيرها

4.4. الاتصال الثقافي: ‏حينما يتصل شخص أو أكثر من ثقافة معينة بشخص أو أكثر من ثقافة أخرى وحينئذ لابد أن يعي المتصل اختلاف العادات والقيم والأعراف وإذا غاب هذا الوعي فإنه سينتج عن الاتصال قدر من سوء الفهم.

4.5. الاتصال الشخصي: ‏يحدث الاتصال الشخصي حينما يتصل اثنان أو أكثر مع بعضهم البعض عادة في جو غير اسمي.

5. اغراض الاتصال:

5.1. ‏الأغراض المتعلقة بالاستجابة للحاجات الشخصية:

5.1.1. البقاء والحفاظ على الحياة

5.1.2. الحاجة الي الأمان والشعور بالاطمئنان

5.1.3. الحاجه إلى الإقناع

5.2. الأغراض المتعلقة بالجوانب الاجتماعية:

5.2.1. التعاون مع الآخرين

5.2.2. الحفاظ على المؤسسات القائمة والمجتمع

5.3. الأغراض المتعلقة بالجوانب المعلوماتية:

5.3.1. الحصول على المعلومات

5.3.2. ‏فهم العالم من حولنا

5.4. الأغراض المتعلقة بجوانب التعبير عن النفس:

5.4.1. هناك غرض واحد بارز تحت هذا التصنيف وهو أن الناس يقومون بالاتصال بقصد التعبير عن أمانيهم ورؤيتهم للآخرين بطريقة مبدعة سواء بالكلمات أو بالصور الأصوات.

6. الجمهور:

6.1. عدد كبير من الأفراد يشتركون عن إدراك في وحدة المصالح ولذلك يتولد لديهم شعور بالوحدة وتحقيق الذات ويختلف مقدار هذا الشعور من جمهور لآخر

6.2. تعريف الجمهور من منظور العلاقات العامة(مجموعة من الأفراد تقع في محيط نشاط منظمة أو مؤسسة معينة تؤثر عليها وتتأثر بها)

7. جماهير العلاقات العامة نوعين

7.1. الجمهور الخارجي: (يعني الجمهور الخارجي جميع الأفراد الذين يقيمون خارج المنظمة أو المؤسسة وترتبط بهم المنظمة ارتباطا مباشرا أوغير مباشر)

7.1.1. الجمهور النوعي: جميع الأفراد من الذين ‏يرتبطون بالمنظمة و تجمعهم اهتمامات أومصالح‏او ميول مشتركة وهذا يعني أن أي منظمة ليس لها جمهور نوعي واحد‏وإنما لها عدد من الجماهير النوعية.

7.1.2. الجمهور العام: ‏ويشمل الجمهور العام الجماهير النوعية المختلفة التي تتعامل معها المنظمة أو المؤسسة بشكل مباشر أو غير مباشر وقد تربطهم منطقة أو بيئة معينة أو لغة أو مصالح أو آلام أو آمال مشتركة.

7.2. الجمهور الداخلي : يعني جميع العاملين في المؤسسة أو المنظمة في مختلف المستويات الإدارية ومختلف الوحدات التي تتكون منها المنظمة

8. تركيز الخدمة الاجتماعية في عملية التفاعل مع الآخرين بدورين أساسيين:

8.1. دوره المؤثر في السلوك الأطراف الآخرين في عملية التفاعل.

8.2. دور المستجيب لسلوك الافراد الآخرين المؤثرين في عملية التفاعل.

9. تقسيم الجماهير في الخدمة الاجتماعية

9.1. الجماهير الداخلية

9.1.1. العاملين بأجهزة الخدمة الاجتماعية.

9.1.2. أعضاء الجمعيات العمومية لأجهزة الخدمة الاجتماعية الأهليةو مجلس الإدارة واللجان .

9.1.3. المتطوعين في المنظمات الاجتماعية.

9.2. الجماهير الخارجية

9.2.1. جماهير المؤسسات الأخرى المرتبطة بعمل جهاز الخدمة الاجتماعية

9.2.2. جماهير المجتمع المحلي بوجه عام.

9.2.3. المستفيدين من خدمات الجهاز

10. الاتصال:

10.1. العملية أو الطريقة التي تنتقل بها الأفكار والمعلومات بين الناس داخل نسق اجتماعي معين يختلف من حيث الحجم ومن حيث محتوى العلاقات المتضمنة فيه

11. اعداد الطالبه:

11.1. رحاب حامد السلمي 👩🏻‍🎓